سيناوي  

  سيناوي > >
البحث مشاركات اليوم
 
تقييم الموضوع
 
قديم 18-05-2019, 02:27 PM
المشرف العام
 
افتراضي اوقات صيد الكنعد

الدراك سمكة رائعة الجمال فى صيدها و أكلها - والافضل اكلها قبل التجميد لأن لها طعم مميز لكن يتغير طعمها بعد 10-15 يوم من التجميد وقد شاهدت منها أوزان حتى 25 كيلوجرام لكن الأوزان الأطعم من 3 الى 5 كيلوجرام هى اجمل من الكبيرة



الاسم الأكثر شهره لها كنعد و هى من سلالة أسماك التونة وفى الانجليزيه هى Scomberomorous commerson
هي من الأسماك المهاجرة الباحثة عن البيئة الغذائية الملائمة وتتأثر هذه السمكة بدرجة الحرارة والتيارات فتهاجر من منطقة إلى أخرى مع تغييرات درجة الحرارة التي تؤدي إلى اندفاع الماء البارد الغني بالمواد الغذائية من القاع إلى السطح.

يعتبر الدراك السمكه رقم واحد فى دول الخليج فهو من أكثر الاسماك طلبا خاصة مع الكبسة (المكبوس) وله عدة طرق فى الطهي وينتشر على سواحل الخليج العربي وعلى سواحل البحر الأحمر والبحر المتوسط وفي معظم بحار ومحيطات العالم .

وهى سمكه رياضيه شديدة الذكاء وتعتبر تحدياً كبيراً بالنسبة لهواة صيد السمك والذين يستخدمون فى الغالب طريقة الجر باستخدام الطعوم الصناعية(مجارير) سواء بلاستيكية أو معدنية أو خشبية أو باستخدام طعوم طبيعية مثل الحبار الطازج أو واحدة من أسماك الجر المعروفة سواء الحية أو الميتة. كما يمكن أيضاً صيد سمك الكنعد بطريقة التسقيط (الحداقة) باستخدام الطعوم الطبيعية مثل شرائح الحبار ( السبيط والكالاماري والسيبيا والخفط ) أو شرائح الأسماك المختلفة أو باستخدام سمكة حية كاملة من الأنواع الصغيرة
أما عن أصحاب مهنة الصيد ف يصيدونها باستخدام الشباك

ولانها سمكه تتغذي على الاسماك الاخري ف تجد فمها يحتوي على أسنان حادة جدا وحتى الخيشوم حاد لذا يجب الانتباه تماماً بعد صيد السمكة حيث أن مجرد احتكاكها بجلد الإنسان أو بأصابعه قد يتسبب في جروح بالغة لذلك يستخدم سلاح سنار قوي بالحلقة وليس مصمط ويثبت عن طريق سلك صلب (واير) بطول مناسب (حوالي 25 سم ) لتفادي قطع الخيط بسبب أسنانها.



مشاكل صيدها :
1- لأنها سريعه فمن الممكن سباحة السمكة بسرعة أعلى من سرعة المركب بالتالى دخولها أسفله بالتالى التفاف خيط السنارة بقاع المركب أو بمروحة المحرك (الرفاص) خصوصا إذا كان في حالة دوران.
يمكن تفادي هذه المشكلة بعدم إيقاف المركب بشكل كامل إطلاقا أثناء مناورة أخراج السمكة مما سيساعد على إبقاء المركب دائماً متقدماً على السمكة من ناحية، بالإضافة إلى الإبقاء على الخيط مشدوداً من ناحية أخرى، وهو ما سيتضح أثره الإيجابي في الفقرة التالية. ومن الأفضل أن يكون هناك تنسيق وتفاهم كامل بين الصياد وقائد المركب (الريس) لإبطاء المركب لأقصى درجة ممكنة، ولكن في نفس الوقت القدرة على تحريك المركب بسرعة عند اقتراب السمكة من أسفل المركب.
2- يقال أن السمكة تقوم بالانقضاض عمداً على خيط السنارة وقطعه بأسنانها الحادة. وعلى الرغم من أن هذه المقولة قد تكون فيها بعض المبالغة خاصة فيما يتعلق بـ "تعمد" السمكة لهذا السلوك، إلا أنه في جميع الأحوال يجب الانتباه إلى الإبقاء على خيط السنارة مشدوداً على السمكة طوال الوقت بداية من لحظة التأكد من شبك السنار بفم السمكة وعدم ترك أية ارتخاءات في الخيط، لأن أي ارتخاء سيتسبب في الغالب في ضياع السمكة إما بسبب القطع بسبب أسنان السمكة به أو بسبب هروب السنار ( السن ) من فم السمكة.
3-المقاومة الشديدة للسمكة بمجرد اقترابها من سطح الماء، والأكثر من ذلك بعد خروجها فوق سطح الماء ولياقتها البدنية العالية تضاعف من خطر الإصابة بفعل أسنانها الحادة، ولذا يجب توخي الحرص الشديد في هذه الناحية.
4- فرص صيد للدراك في الشتاء اكثر مما عليه في الصيف لان المياه في الشتاء تكون باردة في وقتي المد والجزر وفي الصيف تكون دافئة في وقتي المد والجزر وهنا نشاط السمكة يقتصر على البحث على الغذاء بصورة خاملة وغير نشطة عما هو عليه في وقت الشتاء

صيد سمكة الدراك يتم بطريقه من اثنان :

أولا الجر :
لان حالة الجو مهمة عند الجر علي اسماك الدراك فينبغي ان يتم الجر عليه حينما يكون الجو صافيا والمياه راكدة او هادئة ومن الممكن ان نتتبع اسراب الطيور البحرية لانها تتجمع علي اسماك الطعم القريبة من السطح وهي الاسماك التي يحبها الدراك
وعند الجر بدون استخدام ماكينة للجر ينبغي ان يكون لديك بكرة خيط كبيرة لان الدراك عند الضرب علي الرابللا او الطعم الحي ياخذ الخيط بسرعة وينطلق فيجب ان يكون الخيط طويلا

وعند القيام بالتعامل مع الدراك بعد الضرب والانتفاضة الاول وسحب اكبر كمية من الخيط ينبغي ان يكون الصياد ماهرا وحساسا للسمكة التي يمسك بها فيتم التعامل معها بلطف بان يقوم بلم الخط كلما كان ذلك ممكنا حتي يشعر دائما بثقل السمكة واذا قاومت بعنف وسحبت الخيط من جديد يترك لها المجال لسحب بعض الخيط مع التحميل عليها ويستمر معها حتى يتعبها وهكذا حتي يرفعها الى القارب

ثانيا بالتسقيط :
يفضل ان يكون التسقيط علي الدراك في الاماكن المعروف عنها وجود هذه السمكة بها وقت العصر او الليل او الصباح الباكر فهذه هي اوقات التغذية غالبا عند الدراك
وتحتاج هذه الطريقة الي خيط قوي وسن كبير مربوط في وايرصلب لان اسماك الدراك اسنانها حادة تقطع الخيط بسهولة

كما ستخدم لها الطعم الحي او الطازج من الانواع السابق ذكرها واذا ضرب الدراك عل الطعم عل الصياد ان يكون منتبها لانه سينطلق سريعا اخذا الخيط معه لمسافة طويلة ،ثم يتم التعامل معه بنفس طريقة الجر حتي ياتي من جديد تحت المركب


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

الانتقال السريع

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd